أسواق

اليوم شرط نموذجي بالعقود للجوء للتحكيم التجاري

نقلا من مصدر اخباري في صحيفة اليوم

أبرزت ورشة عمل قانونية أهمية العناية بصياغة شرط التحكيم في العقود والفرق بين شرط التحكيم المؤسسي والتحكيم الحر.

وشددت الورشة المتقدمة حول صياغة العقود، التي نظمها المركز السعودي للتحكيم التجاري بالتعاون مع برنامج تطوير القانون التجاري بوزارة التجارة الأمريكية، على أن الطريق الأسلم في شروط التحكيم المؤسسي استعمال الشرط النموذجي للمركز، وإذا كان في العقد متطلبات خاصة فيتأكد الحاجة إلى استشارة محام خبير في المجال، مؤكدة على أن نص الشرط النموذجي هو «أي منازعة أو خلاف أو مطالبة تنشأ عن هذا العقد أو تتعلق به، أو عن الإخلال به أو إنهائه أو بطلانه، تسوى عن طريق التحكيم ويديرها المركز السعودي للتحكيم التجاري وفق قواعد التحكيم لديه».

مواضيع ذات علاقة

  • الانتهاء من صياغة قواعد وشروط التحكيم التجاري
  • اتفاق التحكيم (2/4)
  • اتفاق التحكيم (1/4)
  • التحكيم المؤسَّسي
  • نظام التحكيم السعودي الجديد: تطور نوعي مهم (1/2)